منتدى مبادرة السعودية الخضراء

23 أكتوبر 2021

الرياض، المملكة العربية السعودية 6:00am GMT

برنامج منتدى مبادرة السعودية الخضراء

  • 09:00 – 09:10 كلمة رئيسية
    الجلسة الافتتاحية وعرض مبادرة السعودية الخضراء

    تمهيد الطريق والإعلان عن الأهداف البيئية الجديدة للمملكة.

    صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي عهد المملكة العربية السعودية

  • 09:10 – 09:35 جلسة حوارية
    المبادرة السعودية الخضراء: مرحلة جديدة في مسيرة تحول المملكة

    صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وزير الطاقة، المملكة العربية السعودية

    مديرو الجلسة:
    فريدريك كيمب، رئيس المجلس الأطلسي الأمريكي
    أنجيلا ويلكنسون، الأمينة العامة والرئيس التنفيذي لمجلس الطاقة العالمي

  • 09:35 – 10:00 جلسة نقاش
    العد التنازلي لانطلاق مؤتمر الأطراف26 : الحالة الراهنة قبل انعقاد قمة بالغة الأهمية

    تناقش هذه الجلسة التأثيرات المحتملة للمناقشات التي تسبق مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (كوب 26) على استراتيجيات دول منطقة الشرق الأوسط، مع سرد بعض التوقعات حول نتائج المؤتمر، وكيف يمكن للسعودية والشرق الأوسط عموماً دعم هذا الحدث الاستراتيجي للخروج بنتائج بناءة.

    • صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وزير الطاقة، المملكة العربية السعودية
    • معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة وعضو مجلس الوزراء في الحكومة الاتحادية لدولة الإمارات العربية المتحدة، والرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية ” أدنوك “، الإمارات العربية المتحدة
    • ماركو ألفيرا، الرئيس التنفيذي لشركة “سنام”، إيطاليا
    • باتريشيا اسبينوزا، الأمينة التنفيذية لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ

    مدير الجلسة: فريدريك كيمب، الرئيس والمدير التنفيذي للمجلس الأطلسي الأمريكي

    الانتقال إلى الجلسة التالية:
    إنغر أندرسن، المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة

  • 10:00 – 10:35 جلسة نقاش
    الاستعدادات قبل المفاوضات المقررة في كونمينغ: المستجدات بشأن الاستعدادت لمؤتمر الأطراف الخامس عشر لاتفاقية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي (كوب 15)

    يجتمع قادة البيئة في هذه الجلسة لبحث الخطة والتوقعات بشأن مؤتمر الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي (كوب 15)، وتأثيراتها على المساعي العالمية لاستعادة النظم البيئية والحفاظ على التنوع البيولوجي. كما تناقش الجلسة الطموحات والمبادرات على الصعيدين الوطني والإقليمي.

    • المناطق المحمية البرية والبحرية
    • زراعة 10 مليارات شجرة
    • حماية وإدارة الحياة البرية
    • معالي المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، وزير البيئة والمياه والزراعة، المملكة العربية السعودية
    • معالي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري، وزيرة التغير المناخي والبيئة، الإمارات العربية المتحدة
    • معالي لي وايت، وزير المياه والغابات، الغابون
    • سعادة إبراهيم ثياو، الرئيس التنفيذي لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر

    عنوان خاص

    • هوسونغ لي، رئيس الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ (IPCC)

    مدير الجلسة: إيثن تريانور، مقدمة برامج تلفزيونية

  • 10:35 – 10:40 كلمة رئيسية
    عنوان خاص

    • صاحب السمو الملكي، أمير ويلز، المملكة المتحدة
  • 10:40 – 10:45 كلمة رئيسية
    حول المناخ والرياضة

    • صاحب السمو الملكي، الأميرة ريما بندر آل سعود ، عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية السعودية وعضو باللجنة الأولمبية الدولية
  • 10:45 – 11:15 جلسة نقاش
    العودة بالزمن إلى مرحلة انقراض الكائنات الضخمة

    انخفض عدد الحيوانات البرية في العالم بأكثر من الثلثين خلال الخمسين عاماً الماضية، مما يشكل تحدياً حقيقياً لا يمكن تجاهله. ورغم قساوة المشهد، إلا أن الأمل موجود. تسلط هذه الجلسة الضوء على أهمية إعادة التواصل بين المجتمعات والتنوع البيولوجي، واستكشاف الدروس المستقاة من حلول رأس المال الطبيعي.

    • بينما نستكشف سبل وقف الخسائر الهائلة في التنوع البيولوجي على كوكبنا، كيف يمكن للقطاعين العام والخاص الحد من المسببات الرئيسية لتناقص أنواع الكائنات؟
    • استكشاف أدوات تساهم في إنقاذ الأنواع: ما هي إمكانات نهج تربية الحفظ؟
    • ما هو الدور الذي يمكن للمنتزهات الطبيعية أن تلعبه في الحفاظ على التنوع البيولوجي؟
    • كيف يمكننا تشجيع السياحة البيئية لحماية أنواع الحياة البرية؟
    • صاحبة السمو الملكي الأميرة ريما بنت بندر آل سعود، سفيرة خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأمريكية
    • د. ماركو لامبرتيني، المدير العام للصندوق العالمي للطبيعة
    • باربرا بيلفيزي ، المؤسسة والرئيسة التنفيذية لشركة Interstellar Lab، فرنسا

    مدير الجلسة: سارة كوكر

  • 11:15 – 11:50 جلسة نقاش
    نداء عام: رسالة مهمة عن الأنظمة البيئية للبحر الأحمر

    يعد خليج العقبة أحد أطول الشعاب المرجانية الحية في العالم، وقد يكون أحد أكبر الملاجئ البحرية على سطح الكوكب من تغير المناخ. وإذ تلعب النظم البيئية البحرية والمحيطات دوراً محورياً في ضمان استقرار النظام المناخي المعقد في العالم، فقد أثر ارتفاع درجات حرارة المحيطات بشدة على أنواع الكائنات والنظم البيئية، مما تسبب في ابيضاض الشعب المرجانية، وخسارة مناطق تكاثر الأسماك والثدييات، وزيادة ظواهر الطقس الشديدة، وتهديد الأمن الغذائي. وتشكل الشعب المرجانية في البحر الأحمر منظومة بيئية فريدة باعتبارها أكثر مقاومة للحرارة من النظم البيئية الشبيهة، وقد تساعد في استكشاف طرق لمعالجة ابيضاض المرجان في أماكن أخرى.

    • ما الدروس التي يمكن للجهات الرئيسية الفاعلة في المنطقة والعالم تعلمها من المنظومة البيئية البحرية والساحلية للبحر الأحمر؟
    • التحديات الماثلة والمخاطر المتوقعة
    • كيف يمكننا تسخير هذه الأفكار بالشكل الأمثل عبر مختلف الدول والتخصصات العلمية، مع إعادة النظر في أسلوب إدارة المناطق الساحلية والنظم البحرية من أجل استعادة التنوع البيولوجي؟
    • معالي الدكتور عبد الله طوله، وزير مفوض بوزارة الخارجية، المملكة العربية السعودية
    • الدكتور توني تشان، رئيس جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية، المملكة العربية السعودية
    • رايموند داليو، رئيس مجلس الإدارة والرئيس المشارك للاستثمار لشركة “بريدج ووتر أسوسيتس”
    • بول هولثوس الرئيس المؤسس والرئيس التنفيذي للمجلس العالمي للمحيطات
    • جون باغانو، الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر للتطوير ومشروع أمالا، المملكة العربية السعودية

    مدير الجلسة: لورا باكويل، مقدمة برامج تلفزيونية

  • 11:50 – 11:55
    عنوان خاص

    • ساندا أوجيامبو، الرئيس والمدير التنفيذي للميثاق العالمي للأمم المتحدة
  • 11:55 – 12:05 جلسة حوارية
    ستخدام التقنية لإعادة إحياء الغابات

    خسرت الغابات الاستوائية المطيرة ما يعادل ملعب كرة قدم من مساحتها كل 6 ثوانٍ في عام 2019. وأعلنت الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ ‎( IPCC) أن وقف ارتفاع درجات الحرارة العالمي عند 1,5 درجة مئوية‏ يتطلب زرع مليار هكتار من الأشجار حول العالم، أي ما يعادل مساحة الولايات المتحدة تقريباً. وهنا تبرز أهمية وتيرة العمل لإعادة التشجير، ويمكن للتكنولوجيا، مثل الطائرات بدون طيار، لعب دور محوري في تسريع هذه الجهود. كما توفر التقنيات مثل الذكاء الاصطناعي إمكانات واعدة لمكافحة أنشطة إزالة الغابات غير القانونية. وقد تلعب مشاريع إعادة التشجير دوراً هاماً في هذا السياق إذا ما تم إعدادها وتنفيذها بالشكل الصحيح.

    • ما هي الدروس الأولية المستقاة من استخدام الذكاء الاصطناعي والطائرات بدون طيار مثلاً لدعم وتسريع وتيرة أنشطة إعادة التشجير؟ هل ستكون هذه التقنيات ناجحة في جميع مناطق العالم؟
    • ما دور الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا في نجاح مشاريع التشجير وإعادة التشجير؟
    • ما شكل التعاون الدولي اللازم في مجالي التكنولوجيا والبيانات لضمان توسيع نطاق وتسريع وتيرة التشجير، ولا سيما في المناطق الهشة حول العالم، من أجل مكافحة التصحر؟
    • معالي المهندس عبدالله بن عامر السواحه، وزير الاتصالات وتقنية المعلومات ورئيس مجلس إدارة مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، المملكة العربية السعودية

    مدير الجلسة: سارة كوكر، مقدمة برامج تلفزيونية

  • 12:05 – 12:20 جلسة حوارية
    حافظ على الطبيعة، تحافظ عليك: دراسة جدوى الاقتصاد الحيوي الدائري

    إن 44 تريليون دولار من القيمة الاقتصادية المولدة – أي أكثر من نصف الناتج المحلي الإجمالي العالمي – يعتمد إلى حد كبير، أو إلى حد ما، على رأس مالنا الطبيعي. ومن خلال تغيير طريقة تفكيرنا والتعامل مع الطبيعة كأحد الأصول، تتصدر الحلول القائمة على الطبيعة الأولوية كوسيلة لإنعاش الكوكب مجدداً وقطف ثمار التنوع البيولوجي. ما معنى هذا بالنسبة لدراسة جدوى الانتقال إلى الاقتصاد الدائري والعوائد التي يمكن تحقيقها منه؟

    • كيف يمكن دمج اعتبارات رأس المال الطبيعي في نماذج عمل الاقتصاد الدائري؟
    • دراسة الجدوى: كيف يمكن إثبات أن الاستثمار في الانتقال إلى الاقتصاد الدائري والنظيف سيحقق عوائد مالية مرتفعة؟
    • ما دور صنّاع السياسات في تسريع عملية الانتقال؟
    • مجدي بطاطو، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس العمليات في “نستله”، المملكة العربية السعودية.
    • رينات هيوبرغر، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي، “ساوث بول”
    • عمرو المدني، الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية لمحافظة العلا ،المملكة العربية السعودية

    مدير الجلسة: مشاعل سعود الشعلان ، المؤسس المشاركة للشركة الاستشارية “أيون ستراتيجي”، المملكة العربية السعودية

  • 12:20 – 12:40 جلسة حوارية + نقاش
    دور المدن في بناء مجتمعات مستدامة

    تساهم المدن بأكثر من 70% من الانبعاثات الكربونية العالمية المرتبطة بقطاع الطاقة، وحوالي 50% من النفايات العالمية، ناهيك عن كونها تحتضن حوالي نصف سكان العالم. وتعد المدن الخضراء ذات البصمة الكربونية المنخفضة والمقاومة للتغير المناخي، ضرورية لبناء مستقبل سليم اقتصادياً، ومسؤول اجتماعياً، ومستدام بيئياً. وغالباً ما تكون المدن أكثر طموحاً من البلدان، حيث تُظهر ريادة قوية فيما يتعلق بأهداف المناخ وتوظيف الحلول المبتكرة، مع مشاركة أكبر للسكان.

    • لم تعتبر المدن أكثر فاعلية في تحديد الأهداف البيئية وتحقيقها؟
    • هل يمكن تطبيق نقاط القوة هذه على مستوى البلدان ونماذج حوكمتها؟
    • ما هي الدروس الرئيسية حول كيفية تفعيل دور السكان المحليين؟

    كلمة رئيسية تمهيدية:

    المتحدث: معالي الأستاذ فهد بن عبدالمحسن بن صالح الرشيد، الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية لمدينة الرياض، المملكة العربية السعودية

    جلسة نقاش

    • ميمونة محمد شريف، وكيلة الأمين العام والمديرة التنفيذية لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (موئل الأمم المتحدة)
    • إريك إيكودن، الرئيس التنفيذي لوحدة التكنولوجيا، “إريكسون”، السويد

    مدير الجلسة: مينا العريبي، رئيسة تحرير صحيفة “ذا ناشيونال”، الإمارات العربية المتحدة

  • 12:40 – 14:00 استراحة

  • 14:00 – 14:10 جلسة حوارية
    تمكين مستقبل أخضر

    باعتبارها قوة اقتصادية بارزة ومقر لأحد أكبر شركات الطاقة في العالم، كيف تتطلع المملكة العربية السعودية إلى تمكين مستقبل مستدام في المملكة وخارجها؟ من منظور استثماري، سيناقش معالي ياسر الرميان دور صندوق الاستثمارات العامة في تطوير صناعات وفرص جديدة تساهم في تشكيل الاقتصاد العالمي المستقبلي، وذلك من خلال الاستثمارات وبناء شراكات جديدة، كونه المحرك الأساسي للاقتصاد في المملكة. كما سيناقش دور أرامكو السعودية كشركة رائدة في مجال تحول الطاقة.

    • الفرص المتاحة في الاقتصاد الأخضر
    • دور صندوق الاستثمارات باعتباره ممكن الاقتصاد الأخضر محلياً وعالمياً
    • تنمية مجال الطاقة محلياً لتكون المملكة في طليعة تقنيات الطاقة منخفضة الكربون وتحول الطاقة
    • ياسر الرميان، محافظ صندوق الاستثمارات العامة، المملكة العربية السعودية

    مدير الجلسة: إيثن تريانور، مقدمة برامج تلفزيونية

  • 14:10 – 14:30 نقاش
    تحدي التحولّ في الطاقة – من كبار النفط إلى كبار الطاقة المتجددة

    تتبع شركات النفط وسائل عدة لمواكبة التحول في قطاع الطاقة. ويشمل ذلك تطوير تقنيات مبتكرة لتحويل النفط الخام إلى منتجات كيماوية، وإرساء علاقات جديدة ضمن سلاسل التوريد، وتوسيع نشاطها في إنتاج البتروكيماويات بالاستناد إلى الابتكار، وبيع أصول الطاقة – وحتى الاستثمار في إنتاج الوقود الهيدروجيني.

    • هل هذه التحولات الاستراتيجية كافية للحد بشكل ملحوظ من الانبعاثات الكربونية لشركات النفط والغاز؟
    • كيف يجب أن تكون الشركات العالمية بعد 10 سنوات لتصبح مقبولة في الاقتصاد العالمي؟
    • هل سنرى أشكالاً جديدة من التعاون سواء عبر سلسلة التوريد أو بين شركات النفط من أجل تسريع وتيرة انتقال القطاع بعيداً عن كونه مصدراً هائلاً للانبعاثات الكربونية؟
    • أمين حسن ناصر، الرئيس وكبير الإداريين التنفيذيين، “أرامكو السعودية”، المملكة العربية السعودية
    • باتريك بوياني، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “توتال”، فرنسا

    مدير الجلسة: إيثن تريانور، مقدمة برامج تلفزيونية

  • 14:30 – 15:15 جلسة نقاش
    جلسة نقاش وزارية: تحقيق التوازن بين الاستدامة والتنمية الاقتصادية

    توفر عائدات النفط والغاز فرصاً أمام البلدان للارتقاء بحياة شعوبها ودعمهم. وغالباً ما تدخل الطاقة المتجددة ضمن نطاق مسؤوليات وزراء النفط والغاز، مما يتيح لهم العمل على “المدى الطويل” واضعين نصب أعينهم التحول إلى الطاقة الخضراء. ولعل الأهداف المتضاربة إلى حد ما تمثل عملية موازنة دقيقة.

    • كيف يوازن وزراء النفط والطاقة بين حاجة بلدانهم للتنمية الاقتصادية وضرورة الحد من تأثير النفط والغاز على التغير المناخي؟
    • قرارات الاستثمار: لقد وجدت التقنيات الجديدة للحد من تأثير ثاني أكسيد الكربون الناتج عن استخراج النفط والغاز – هل من المنطقي الاستثمار في هذه التقنيات، أم أنه من الأفضل الانتقال مباشرة إلى الاستثمار في الطاقة المتجددة؟
    • كيف يجب أن يتعامل الوزراء مع الاستثمار في مصادر الطاقة الجديدة بما في ذلك الطاقة المتجددة والهيدروجين وغيرها؟
    • معالي بينتو البوكيرك، وزير المناجم والطاقة، البرازيل
    • معالي الدكتور محمد عبد اللطيف الفارس، وزير النفط، الكويت
    • سعادة المهندس طـــارق المـــلا، وزيـــر البتــرول والثــــروة المعدنيـــــة، مصر
    • معالي ماهاماني ساني محمدو، وزير البترول والطاقة والطاقات المتجددة، النيجر
    • معالي بارفيز شهبازوف، وزير الطاقة، جمهورية أذربيجان
    • معالي تيميبر سيلفا، وزير الدولة للموارد البترولية، وزارة الموارد البترولية، نيجيريا

    مدير الجلسة: إيثن تريانور، مقدمة برامج تلفزيونية

  • 15:15 – 15:45 جلسة نقاش
    الصناعات كثيفة الكربون: تحوّل سريع واسع النطاق

    تستهلك الصناعات الثقيلة الثلاث – الكيماويات والصلب والإسمنت – حوالي 60% من إجمالي الطاقة الصناعية، وتساهم بحوالي 70% من الانبعاثات الكربونية الناتجة عن القطاع الصناعي. وباعتبارها مدخلات أساسية ناتجة عن أسلوب حياتنا الحديث، ومع وجود القليل من البدائل التنافسية؛ بات من الضروري إيجاد طرق لإنتاج هذه الصناعات دون التسبب بانبعاثات كربونية.

    • كيف يمكن الاستمرار بإنتاج هذه المواد دون التسبب بانبعاثات كربونية؟
    • ما إمكانية مساهمة التقنيات المتاحة بإضافة المزيد من القدرات، ومساهمة التدابير بتحسين كفاءة المواد؟
    • كيف نضمن وصول التقنيات الصناعية المبتكرة ومنخفضة الانبعاثات إلى الأسواق بسرعة وفق الحجم المطلوب؟
    • المهندس محمد البراهيم، مساعد وزير الطاقة لشؤون البترول والغاز، المملكة العربية السعودية
    • جاسبر جراف فون هاردنبيرج، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي للمجموعة، “دي ستار باور” Daystar Power، الولايات المتحدة
    • بادي بادماناثان، الرئيس التنفيذي لشركة “أكوا باور إنترناشيونال”، المملكة العربية السعودية
    • مورتن ديرهولم، نائب الرئيس الأول للتسويق والاتصالات والشؤون العامة، “فيستاس ويند سيستمز” (Vestas Wind Systems A/S)‏، الدنمارك

    مدير الجلسة: أنجيلا ويلكنسون، الأمينة العامة والرئيس التنفيذي لمجلس الطاقة العالمي

  • 15:45 – 16:25 جلسة نقاش
    بناء القدرات: رفع مستوى الاستخدام الصناعي للهيدروجين الأخضر وتقنيات احتجاز الكربون وتخزينه

    يتطلب تحقيق هدف الحياد الصفري إحداث تحول جذري في الاقتصاد والصناعات، وهو أمر لا يمكن تحقيقه إلا بتسريع عجلة الابتكار، وعلى وجه الخصوص رفع مستوى الاستخدام الصناعي للتقنيات الجديدة مثل الهيدروجين النظيف وتقنيات احتجاز الكربون وتخزينه. وتقدر وكالة الطاقة الدولية أن 45% من تخفيضات الانبعاثات المطلوبة للوفاء بالتزامات اتفاقية باريس يجب أن تتحقق من تقنيات غير متاحة على المستوى التجاري اليوم.

    • كيف يمكننا رفع مستوى الاستخدام الصناعي للتقنيات الجديدة لتحقيق عوائد بيئية ومالية طويلة الأجل؟
    • ما مدى السرعة التي يمكننا بها تفعيل قدرات التجميع والتخزين، وما المتطلبات التنظيمية التي يجب أخذها بعين الاعتبار؟
    • ما هو واقع الهيدروجين الأخضر مستقبلاً، وما هو دور ومكان المملكة العربية السعودية في بناء هذا الواقع؟
    • المهندس فهد العجلان، رئيس مركز الملك عبد الله للدراسات والبحوث البترولية (كابسارك)، المملكة العربية السعودية
    • يوسف البنيان، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “سابك”، المملكة العربية السعودية
    • باتريك هوبر، رئيس مجلس إدارة شركة H2 Energy AG، ألمانيا
    • بينوا بوتييه، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “إيرليكيد”، فرنسا
    • جيريش ساليجرام، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة “وذرفورد الدولية”، أيرلندا

    مدير الجلسة: سمو الأميرة نورة بنت تركي آل سعود، المؤسس المشارك للشركة الاستشارية “أيون ستراتيجي” ومنصة “أيون كوليكتيف”، المملكة العربية السعودية

  • 16:25 – 17:15 استديو تلفزيوني
    ابتكار آليات تمويل من أجل التحول الأخضر: منظور جديد أم نمط الأعمال المعتاد؟

    دون وجود التمويل سيكون التحول إلى مجتمع واقتصاد أخضر مستحيلاً، وينطوي الاستثمار في المشاريع الخضراء أو الزرقاء على آفاق وخصائص ومخاطر استثمارية جديدة. مما يعني الحاجة إلى ابتكار نماذج تمويل وأطر قانونية ومقاييس وأساليب جديدة للتعاون بين مختلف أصحاب المصلحة بغية زيادة تمويل الاقتصاد الأخضر.

    كلمة رئيسية: الموجة التالية: التمويل لدعم الطبيعة

    • الدكتور سيمون زادك، رئيس مبادرة التمويل لأجل التنوع

    ثلاث مناقشات:

    • ما هو مصدر التمويل المناخي وما هي المقاييس اللازمة؟
    • ما هو احتمال أن يغدو التمويل الأخضر توجهاً رئيسياً؟
    • ماذا بشأن نماذج التمويل والمقاييس والأساليب الجديدة في التعاون بين أصحاب المصلحة.
    • يانيك جليماريك، الرئيس التنفيذي لصندوق المناخ الأخضر
    • كيث توفلي، العضو المنتدب ونائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس العالمي المشارك لقسم الاستدامة والتحول المؤسسي في مجموعة “سيتي”، الولايات المتحدة

    جلسة نقاش:

    • ما مدى استعداد قطاع التمويل لهذا التحدي؟
    • كيف يتعين أن تتطور المقاييس الاستثمارية لحفز التحول الأخضر؟
    • هل سيغدو التمويل الأخضر التوجه السائد في قطاع التمويل؟
    • معالي محمد الجدعان، وزير المالية في المملكة العربية السعودية
    • محمد أبو نيان، رئيس مجلس إدارة شركة “أكوا باور إنترناشيونال”، المملكة العربية السعودية
    • كريستالينا غورغييفا، مدير عام صندوق النقد الدولي

    مدير الجلسة: إيثن تريانور

  • 17:15 – 17:45 جلسة نقاش
    التحول إلى الأخضر بإقامة مشاريع ضخمة: مشاريع عملاقة تدفع عجلة التحوّل المستدام في المملكة العربية السعودية

    تطور المملكة العربية السعودية بعضاً من أكثر المشاريع الضخمة طموحاً على مستوى العالم. وتهدف المشاريع الكبرى في المملكة إلى تحويل الاقتصاد بالإضافة إلى صياغة طريقة جديدة لحماية البيئة. وتستعرض هذه الجلسة التجربة المبكرة لحماية البيئة تزامناً مع تشييد هذه المشاريع الضخمة.

    • كيف تساهم المشاريع الكبرى في حفز تركيز السعودية على البيئة وتحقيق التحول المنشود في رؤية السعودية 2030؟
    • كيف يبدو الجدول الزمني للنتائج والرؤى المبكرة؟
    • كيف يمكن استخلاص الدروس بدءاً من المشاريع الكبرى وحتى المجتمع الأشمل؟

    كلمة رئيسية تمهيدية: معالي أحمد الخطيب، وزير السياحة في المملكة العربية السعودية

    جلسة حوارية:

    • جيري إنزيريلو، الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية، المملكة العربية السعودية
    • نظمي النصر، الرئيس التنفيذي لشركة “نيوم”، المملكة العربية السعودية

    مدير الجلسة: لورا باكويل

  • 17:45 – 18:20 جلسة نقاش
    الاستدامة للجميع: كيف نضمن الانتقال العادل للطاقة؟

    يتوقف نجاح تحول نظام الطاقة على تحقيق التوازن السليم بين الاستدامة البيئية والاقتصادية والاجتماعية. وتؤكد الدراسات إمكانية خلق 30 مليون وظيفة جديدة في قطاع الطاقة النظيفة وتقنيات ترشيد الطاقة والتقنيات منخفضة الانبعاثات، فضلاً عن إمكانية فقدان 5 ملايين وظيفة بسبب تراجع استخدام الوقود الأحفوري بحلول عام 2030. وأكد القادة خلال “قمة القادة حول المناخ” على أهمية تبني منهجية متعددة المستويات “تشمل كل المجتمع” للعمل المناخي.

    • كيف يمكننا تحقيق تحول عادل يضمن عدم تخلف أحد عن الركب، حيث تكون الطاقة معقولة التكلفة ومتاحة للجميع؟
    • كيف يمكننا معالجة التفاوت المؤقت بين خسارة وظائف قطاع الوقود الأحفوري واكتساب الوظائف الجديدة في قطاع الطاقة النظيفة؟ ما هي الخطوات الملموسة التي يتعين على صناع السياسة اتخاذها للارتقاء بمهارات القوة العاملة؟
    • ما طبيعة الاقتصاد السياسي للمرحلة الانتقالية؟
    • البروفيسور ماليجابورو ماكجوبا، الرئيس المؤقت لمجلس إدارة هيئة Eskom وأمين المظالم بقطاع الشؤون الصحية في جنوب أفريقيا، Eskom، جنوب إفريقيا
    • الدكتور محمد الجاسر، رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، المملكة العربية السعودية
    • برونو جان ريتشارد إيتوا، وزير النفط والغاز في جمهورية الكونغو الديمقراطية
    • بيرنيل تشارلز جونيور، وزير الإسكان والتجديد الحضري والبيئة والتغير المناخي، جامايكا
    • معالي نايف المسيحل، وكيل وزارة الطاقة للسياسات والتخطيط الاستراتيجي، المملكة العربية السعودية
    • الدكتور عبد الحميد الخليفة، مدير عام صندوق أوبك للتنمية الدولية، النمسا

    مدير الجلسة: لورا بكويل، مقدمة برامج تلفزيونية

  • 18:20 – 18:30 رؤى وتطلعات
    العمل يداً بيد مع الجيل المقبل من قادة المناخ

    • محمد الخالد، المؤسس والرئيس التنفيذي لمنصة “نباتك”، المملكة العربية السعودية
Saudi Green Initiative Forum
Saudi Green Initiative Forum

سيعلن منتدى مبادرة السعودية الخضراء عن جدول أعمال المبادرة، وسيسلّط الضوء على جهود المملكة لحماية البيئة. وفي ظل حضور قادة عالميين من مختلف ميادين المجتمع، سيقود المنتدى إلى اتخاذ إجراءات ملموسة وإطلاق حلول مبتكرة تُسهم في مكافحة التغير المناخي.

يهدف منتدى مبادرة السعودية الخضراء إلى:

Implementing energy efficiency programs

حشد جهود المجتمع بأكمله

المشاركون والمتحدثون هم من قادة الاقتصاد والحكومات والمجتمع

تعزيز الحوار الهادف للتوصل إلى حلول فعالة

آراء معززة بالأدلة العلمية يعرضها كبار خبراء البيئة في العالم

إعلان خارطة طريق مبادرة السعودية الخضراء

خطة المملكة لتحقيق ومتابعة أهدافها الطموحة

تسليط الضوء على التزام المملكة بمكافحة التغير المناخي

توسيع نطاق طموحات المملكة وأهدافها المناخية

تحت شعار

حقبة جديدة من العمل: الواحة تنبض

يجمع منتدى مبادرة السعودية الخضراء تحت سقف واحد منظومة العمل المناخي بأكملها لتحقيق الأهداف الوطنية الطموحة.

مواضيع المنتدى

OASIS

هذا الإطار يدعم المحتوى بأكمله وينقل رسالة مهمة:
يجب أن تكون الواحة (بيئتنا الطبيعية) نابضة بالحياة (وبالتالي مستدامة) لكي تزدهر البشرية.

هوية المنتدى

المتحدثون

صاحب السمو الملكي
الأمير عبد العزيز بن سلمان،
وزير الطاقة،
المملكة العربية السعودية

صاحبة السمو الملكي الأميرة
ريما بنت بندر آل سعود،
سفيرة خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأمريكية،
المملكة العربية السعودية

معالي المهندس
عبد الرحمن الفضلي،
وزير البيئة والمياه والزراعة،
المملكة العربية السعودية

معالي الأستاذ
فهد بن عبدالمحسن الرشيد،
الرئيس التنفيذي
للهيئة الملكية لمدينة الرياض،
المملكة العربية السعودية

المهندس، نظمي النصر
الرئيس التنفيذي،
لمشروع مدينة نيوم،
المملكة العربية السعودية

انضمّ إلى الحوار

#SaudiGreenInitiative
#SGIForum
مبادرة_السعودية_الخضراء#

اكتشف المزيد حول
مبادرة السعودية الخضراء

أهداف مبادرة
السعودية الخضراء

للبقاء على اطلاع بشأن آخر المستجدات، يرجى التسجيل هنا